بالستينو فريق شيلي يحمل إسم وألوان دولة فلسطين

تأسيس نادي بالستينو

“النادي الرياضي الفلسطيني” أو كما يطلق عليه “بالستينو”، نادي تشيلي تم تأسيسه من طرف مجموعة من المهاجرين الفلسطينيين في دولة تشيلي في 20 غشت سنة 1920.

وجاء هذا التاسيس واختيار إسم فلسطين بالضبط نظرا لكون عدد كبير من الجالية الفلسطينية لاخارج يقطن بتشيلي إذ  يبلغ عدد أفرادها أكثر من نصف مليون فلسطيني، وبسبب ولع المهاجرين الفلسطينيين  بكرة القدم منذ أوائل القرن العشرين وكذلك انتشار ظاهرة تأسيس النوادي من طرف مختلف الجاليات بما فيها  الجالية الإسبانية والجالية الإيطالية الذين أسسوا نواديهم الخاصة فقد أسست الجالية الفلسطينية ناديها الخص أيضا بتاريخ 20 أغسطس 1920، ووقع الاختيار على اسم النادي الرياضي الفلسطيني (Club Deportivo Palestino) كعربون عن تعلقها بأرضها ومن أجل ترسيخ فلسطين والقضية الفلسطينة في أذهان الشباب الفلسطيني,

وفي بدايات النادي كان طاقمه الإداري و التقني و جميع لاعبيه من أصل فلسطيني و عربي حتى أصبح يعرف بنادي “العرب”، لكن مع مرور الوقت انفتح نادي فلسطين أو بالستينو على مواطنين من أصول أخرى، دون أن يفقده ذلك هويته العربية الفلسطينية التي ميزته عم غيره ولازال يتشبث بها. وشارك نادي فلسطين عند تأسيسه في دوريات خاصة بالجاليات الأجنبية في تشيلي. و في الثلاثينيات و الأربعينيات من القرن العشرين، تحول النادي الى نادي نصف احترافي دون تحقيق نتائج كبيرة، إلا أن جاءت سنة سنة 1952 التي عرفت تحولا كبيرا في تاريخ النادي حيث أصبح ناديا نادي احترافيا بالكامل وغدا يشارك في الدوري الإحترافي التشيلي.

مسيرة نادي بالستينو الاحترافية

بدأ مشوار نادي فلسطين الاحترافي في دوري الدرجة الثانية الذي فاز بلقب البطولة فيه في أول مشاركة، ما خول له اللعب في الدرجة الأولى الإحترافية في تشيلي سنة 1953. وفي سنة 1955 أي في الموسم الثالث له في الدرجة الأولى توج بلقب البطولة التشيلية. وأدى هذا النجاح الباهر والسريع إلى شهرة النادي في تشيلي فاصبح النادي يجلب لاعبين تشيليين كبار بمبالغ كبيرة، ما جعل الناس يطلقون عليه لقب النادي المليونير “millonario”.

أول لقب لنادي بالستينو

سنة 1978 شهدت تتويج نادي بالستينو بلقبه الثاني في الدوري التشيلي وكان هذا الموسم اسثتنائيا كون النادي سجل فيه أقل عدد من الهزائم في الدوري الشيلي، رقم لم يستطع أي نادي آخر تحطيمه الى اليوم.

وشارك في بطولة كأس الليبرتادوريس القارية 3 مرات سنوات 1976 و 1978 و 1979 ويعد وصوله إلى نصف نهائي عام 1979 أفضل إنجاز له في البطولة.

 ملعب بالستينو

سنة 1988 حملت معها للنادي ملعبا خاصا تم تشييده في منطقة لاسيستيرنا، وسط العاصمة التشيلية سنتياغو. ويتسع هذا الملعب إلى 12.000 متفرج. ومدرجات ملعب فلسطين تحمل مقاعدها ألوان العلم الفلسطيني وهي ألوان شعار النادي نفسها. و ما يثير عند مشاهدة مباريات باليستينو على ملعبه هو مشجعو النادي وهم يحملون علم فلسطين ويهتفون باسم فلسطين ويرددون شعارات من قبيل: ” الحرية و النصر لفلسطين “. الأمر الذي يدل على مدى ارتباط مشجعي بالستينو بوطنهم الأصلي فلسطين.

جماهير النادي وهي تحمل العلم الفلسطيني

أبرز الأسماء التي مرت من نادي بالستينو

وأنجب النادي العديد من اللاعبين الكبار الذين شارك بعضهم مع المنتخب الوطني الفلسطيني مثل روبيرتو بشارة وروبيرتو كاتلون وفرانشيسكو علام… ومن بين اللاعبين والمدربين مروا من النادي واشتهروا في الدوريات الأوروبية التشيلي مانويل بيلغريني مدرب ريال مدريد ومانشستر سيتي الأنجليزي سابقا.  كما شارك العديد من لاعبي نادي فلسطين ضمن المنتخب الوطني الفلسطيني ومن أبرز الأسماء التي دافعت عن ألوان فلسطين المدافع ربيرتو بشارة وربيرتو كاتلون وباترسيو مهنا وادغاردو عبد الله.

حادثة قميص النادي

سنة 2013 قرر النادي وضع خريطة فلسطين التاريخية على قميص الفريق. هذا القرار أثار سخط وغضب اليهود حول العالم، ووصل الأمر إلى فرض عقوبات مالية وحظر القميص من قبل الأتحاد التشيلي لكرة القدم، كما أعلن الكيان الصهيوني النادي الفلسطيني مؤسسة ارهابية.

موقع النادي على الأنترنت

http://www.palestino.cl

...

تعليقات

Loading...